منتديات العبــــاقــرة





منتديات العباقرة l أفلام عربى l أفلام أجنبى l إسلاميات l أغانى l ألعاب l برامج l موبايل l أكواد l تصاميم l صور
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلالقرآن الكريمألعاب فلاشدخول

شاطر | 
 

 سر لعنة الفراعنة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ƒ Ü Ł Đ Д
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة


عدد مشآرڪآتي عدد مشآرڪآتي : 847
آلخٌـ][ـبـٍ][ــ][ـَرةُ آلخٌـ][ـبـٍ][ــ][ـَرةُ : 311687
سجل فيـــ سجل فيـــ : 12/09/2009
عـ^ـمـ^ــ^ـرى عـ^ـمـ^ــ^ـرى : 23
آلآقـآمـة آلآقـآمـة : فى بيتنــــا
دعاء

الإضافات الجديدة
التوقيت الآن بالقاهرة:
آخر المواضيع بالمنتدى: آخر مواضيع منتديات العباقرة
إعلانات:

مُساهمةموضوع: سر لعنة الفراعنة   الإثنين أكتوبر 12, 2009 11:28 am





لغز خارق يهيم بنا علي أمواجه ولا ندري إلي أي شاطئ يحملنا هذا أقل ما
توصف به أسطورة لعنة الفراعنة التي رسخت في أذهان عاشقي الحضارة المصرية
والباحثين والمنتظرين لانبعاث الأسرار المرتبطة بالكهنة والفراعنة القدامى
من العالم الآخر فليس غريبا أن الناس كانوا قديما يخافون دخول الأهرامات
أو الاقتراب من أبوالهول خوفا من الغموض الذي يكتنف حوادث الموت والهلاك
والتي يشاع أنها أدت لوفاة عدد كبير ممن تجرأوا علي فتح مقابر الفراعنة



أسطورة لعنة الفراعنة PHARAOHS CURSE



(لا تفتح التابوت فسيذبح الموت بجناحيه كل من يجرؤ على أزعجنا)



بدأت الشائعات عن لعنة الفراعنة عند افتتاح مقبرة توت عنخ آمون عام
1922حيث اعتقد البعض ومن بينهم بعض علماء الآثار الذين شاركوا في اكتشاف
حضارات الفراعنة أن كهنة مصر القدماء قد صبوا لعنتهم علي أي شخص يحاول نقل
تلك الآثار من مكانها حيث لفت انظارهم عند دخولهم المقبرة نقوش هيروغليفية
نصها (لا تفتح التابوت فسيذبح الموت بجناحيه كل من يجرؤ على ازعجنا) كما
قيل إن عاصفة رملية قوية ثارت حول قبر توت عنخ آمون في اليوم الذي فتح فيه
وشوهد صقر يطير فوق المقبرة ومن المعروف أن الصقر هو أحد الرموز المقدسة
لدي الفراعنة



وتوت عنخ آمون صاحب المقبرة والتابوت واللعنات حكم مصر تسع سنوات من عام
1358 إلي 1349 قبل الميلاد وقد كشف مقبرته اثنان من الانجليز هما (هوارد
كارتر) و (اللورد كارنار فون) أو علي الأصح اكتشفها هو بأموال اللورد
كارنار فون



وكان اللورد كارنار فون من الأثرياء وله حياة غريبة.. فهو يعشق المغامرات
ويحب الخيول ويركبها عاريا وفي إحدي رحلاته بألمانيا انقلبت السيارة وسقط
هو والسائق وتحطمت ذراعاه وكتفاه وساقاه وتشوه وجهه تماما وخرج من
المستشفي وظل يشعر بضيق في صدره يجعله مختنقا مدي الحياة. ولذلك كان يهرب
من برودة بريطانيا إلي دفء الخيول.. فاتجه إلي مصر عام 1903



في ذلك الوقت كانت أعمال الحفر والتنقيب هي موضة العصر وفي القاهرة التقي
بالعالم الأثري جاستون ماسبيرو مدير المتحف المصري وقدمه لرجل التنقيب
الانجليزي هوارد كارتر وكارتر كان مهتما بالآثار ورساما أيضا ويعيش في مصر
منذ عام 1880 وكانت له حفائر في وادي الملوك لحساب بعض الأثرياء الأمريكان
وقد صدر له كتاب بعنوان 'خمس سنوات من الاكتشاف في طيبة' وكان لدي كارتر
هذا إيمان قاطع بأن هناك قبرا خفيا كان مجرد شعور ولم يكن يمتلك دليلا
علميا علي صدق هذا الاحساس الداخلي وقد عثر كارتر علي أدوات وأشياء صغيرة
تؤكد أنه يقترب من شيء كبير



وبدأت سنوات من العذاب والعرق واليأس ويوم 6 نوفمبر عام 1922 أبرق كارتر
إلي اللورد يقول له أخيرا اكتشفت شيئا رائعا في وادي الملوك وقد أسدلت
الغطاء علي الأبواب والسرداب حتي تجيء أنت بنفسك لتري وجاء اللورد إلي
الأقصر يوم 23 نوفمبر وكانت ترافقه ابنته وتقدم كارتر وحطم الأختام
والأبواب الواحد بعدالآخر حتي كان علي مسافة قصيرة من غرفة دفن الملك توت
عنخ آمون



وامتدت يده وأحدث في الحائط فتحة وخرج الهواء يحرك الشموع هواء ينطلق لأول
مرة منذ 53 قرنا وفي صوت هامس مرتعش سأله اللورد ماذا تري؟ وأجاب كارتر
الذي أدخل رأسه في الفتحة الصغيرة مالم تره عين منذ دفن الملك!



وأتوا للمقبرة بباب حديد من القاهرة. وبدأ كارتر يرسم كل شيء ويصوره
بمنتهي الدقة وتطوع متحف نيويورك وأرسل له عددا من المصورين والرسامين
والباحثين وعلماء اللغات والأطباء مساهمة في هذا الحدث الجليل الذي تبنته
صحيفة التايمز البريطانية منذ ذلك الوقت



ضحايا لعنة الفراعنة



اول ضحايا اللعنة عصفور الكناري الذهبي الذي حمله كارتر معه عند حضوره إلي
الأقصر وعندما اكتشفت المقبرة أطلقوا عليها أول الأمر اسم 'مقبرةالعصفور
الذهبي' وجاء في كتابه 'سرقة الملك' للكاتب محسن محمد بأنه عندما سافر
كارتر إلي القاهرة ليستقبل اللورد كارتر فون فوضع مساعده(كالندر) العصفور
في الشرفة ليحظي بنسمات الهواء ويوم افتتاح المقبرة سمع كالندر إستغاثة
ضعيفة كأنها صرخة إشارة فأسرع ليجد ثعبان كوبرا يمد لسانه إلي العصفور
داخل القفص وقتل كالندر الثعبان ولكن العصفور كان قد مات



وعلي الفور قيل أن 'اللعنة' بدأت مع فتح المقبرة حيث أن ثعبان الكوبرا
يوجد علي التاج الذي يوضع فوق رأس تماثيل ملوك مصر وهذه كانت بداية انتقام
الملك من الذين أزعجوه في مرقده واعتبرت صحيفة 'النيويورك تايمز' وفاة
العصفور حادثا فريدا ورأي عالم الآثار هنري يرشد أن شيئا رهيبا في الطريق
سوف يحدث



لكن ما حدث بعد ذلك كان أمرا غريبا تحول مع مرور الوقت إلي ظاهرة خارقة
للطبيعة وواحدة من الأمور الغامضة التي أثارت الكثير من الجدل والتي لم
يجد العلم تفسيرا لها إلي يومنا هذا ففي الاحتفال الرسمي بافتتاح المقبرة
أصيب اللورد كارنارفون بحمي غامضة لم يجد لها أحد من الأطباء تفسيرا وفي
منتصف الليل تماما توفي اللورد في القاهرة والأغرب من ذلك أن التيار
الكهربائي قد انقطع في القاهرة دون أي سبب واضح في نفس لحظة الوفاة

وقد ابرزت صحف العالم نبأ وفاة اللورد وربطت صحف القاهرة بين وفاة اللورد
واطفاء الأنوار وزعمت أن ذلك تم بأمر الملك توت وقالت إن كارنارفون رفض
تحذيرات الملك سيتي في اقتحام قبره وأن الملك قد انتقم



وقالت بعض الصحف بأن أصبع اللورد قد جرح من آلة أو حربة مسمومة داخل
المقبرة وأن السم قوي بدليل أنه أحتفظ بتأثيره ثلاثة آلاف عام وقالت إن
نوعا من البكتيريا نما داخل المقبرة يحمل المرض والموت وفي باريس قال
الفلكي لانسيلان لقد انتقم توت عنخ آمون وبعد ذلك توالت المصائب وبدأ
الموت يحصد الغالبية العظمي إن لم نقل الجميع الذين شاركوا في الاحتفال



ومعظم حالات الوفاة كانت بسبب تلك الحمي الغامضة مع هذيان ورجفة تؤدي إلي
الوفاة بل إن الأمر كان يتعدي الاصابة بالحمي في الكثير من الأحيان فقد
توفي سكرتير هوارد كارتر دون أي سبب ومن ثم انتحر والده حزنا عليه وفي
أثناء تشييع جنازة السكرتير داس الحصان الذي كان يجر عربة التابوت طفلا
صغيرا فقتله وأصيب الكثيرون من الذين ساهموا بشكل أو بآخر في اكتشاف
المقبرة بالجنون وبعضهم انتحر دون أي سبب الأمر الذي حير علماء الآثار
الذين وجدوا أنفسهم أمام لغز لا يوجد له أي تفسير



ويذكر الكاتب محسن محمد في كتابه 'سرقة ملك' بأن صديق كارنارفون المليونير
جورج جاي جولد الأمريكي حضر إلي مصر وسافر إلي الأقصر فدخل المقبرة ليشاهد
الكشف الأثري الشهير وفي صباح اليوم الثاني أصيب بحمي ومات وانتحر ايفيلين
هوايت عالم الآثار المصرية بجامعة ليدز في ظروف غامضة بعد أن ترك رسالة
يقول فيها "حلت بي اللعنة"

ومات ليون باسكت مصمم الأزياء الفرنسي الذي صمم مجموعة ايزيس ليلة الافتتاح

ومات جورج بتيريت أمين قسم الآثار المصرية بمتحف اللوفر بضربة شمس وهو يغادر مقبرة الملك توت

وكازانوفا الأستاذ بكلية فرنسا الذي حفر في وادي الملوك مات فجأة



وبعد أربع سنوات من تلك الحوادث توفي عالم الآثار 'والتر ايمري' دون سبب
أمام عيني مساعده في نفس الليلة التي اكتشف فيها أحد القبور الفرعونية
وهناك الطبيب بلهارس مكتشف دودة البلهارسيا الذي توفي بعد يومين من زيارته
لآثار الفراعنة الموجودة في الأقصر



أما أغرب ما حدث علي الاطلاق فهو قصة مفتش الآثار المصري محمد إبراهيم
الذي طلب منه المسئولون في مصر أن يرسل بعضا من كنوز الفراعنة إلي باريس
لتعرض في المتاحف لفترة بسيطة ثم تعود إلي القاهرة إلا أن المفتش توسل
إليهم ألا يجبروه علي فعل هذا فقد كان يسمع كثيرا عن لعنة الفراعنة وقد
حاول كل جهده أن يمنع عملية انتقال الآثار من مصر إلي باريس إلا أنه فشل
في ذلك وكان المفتش يعبر الشارع فدهسته سيارة مسرعة ومات



وفي الطائرة الحربية البريطانية التي شحنت بها آثار توت عنخ آمون لعرضها
في لندن عام 72 ركل الضابط الفني (لاتسدون) بقدمه الصندوق الذي يضم القناع
الذهبي وهو يقول متفاخرا لزملائه: (ركلت اغلى شيئ فى العالم) وبعد فترة
كان يصعد سلما انهار تحته فجأة وكسرت رجله وظل في الجبس 5 شهور وتبادل
خمسة من ضباط وجنود الطائرة الجلوس فوق صندوق القناع متتابعين وهم يضحكون
ساخرين اما ملاح الطائرة الملازم جيم ويب فقد دمر بيته في حريق أفقده كل
ما يملك، واما المضيفة فأجريت لها عملية جراحية في رأسها أدت بها إلي
الصلع الكامل



ارتفع عدد ضحايا اللعنة إلي 40 شخصا لأن اللعنة لم تقتصر علي الوفيات التي
وقعت بعد العثور علي قبر الملك توت عنخ أمون بل التصقت اللعنة بقبور
الفراعنة ومومياواتهم جميعا قبل الاكتشاف وبعده



وفي بريطانيا يشعر الكثيرون ممن يزورون المتحف البريطاني في لندن بنذير
شؤم عندما ينظرون إلي لمعروض رقم 220542 وكثيرا ما تسمع نصائح المرشدين
السياحيين في المتحف للزوار بعدم المكوث طويلا أمام تابوت في صندوق زجاجي
يحمل الرقم 35 وذلك بسبب شهرته بوجود لعنة مصدرها المومياء الموجودة
بداخله وهي لكاهنة معبد آمون رع وهي اللعنة التي أودت بحياة 130 شخصا منذ
عام 1880 ويحرص عالم لمصريات البريطاني دومنيك مونتسرات علي تهدئة بال
الزوارحيث يؤكد أن اللعنة ليست سوي اختراع من نسيج خيال الكاتبة الصحفية
جين لاودن ويب لفقتها قبل 180 عاما مضت وقال مونتسرات وهو باحث في الجامعة
المفتوحة المصريون القدماء أنفسهم لم يكونوا علي علم بذلك ويضيف عالم
الآثار المصرية البريطاني إن المؤلفة قد زارت معرضا أقيم في المتحف عام
1821 كانت تعرض فيه مومياء مصرية مكشوفة للزائرين مما أثار حماس لاودن ويب
التي كانت تبلغ في ذلك الوقت 25 عاما لكتابة قصة خيالية علمية تخيلت فيها
عودة مومياء إلي الحياة حيث انتقمت من عالم الآثار إدريك بخنقه حتي الموت
وكانت الرواية قد نشرت عام 1869 تحت عنوان لعنة المومياء ونالت القصة
شعبية طاغية وانتشرت علي نطاق واسع في عام1912 لدرجة أن الصحفيين في ذلك
الوقت أرجعوا حتي غرق سفينة الركاب البريطانية الفاخرة الضخمة والشهيرة
'تيتانيك' إلي وجود التابوت الخاص بكبير كهنة معبد آمون رع عليها



والجدير بالذكر أن العديد من علماء الآثار صرحوا بأن لعنة الفراعنة هذه
مجرد خرافة وحالات الوفاة التي حدثت لا يمكن أن تتعدى الصدفة والدليل على
ذلك هو "هاورد كارتر" نفسه صاحب الكشف عن مقبرة الفرعون "توت عنخ آمون"
والذي لم يحدث له أي مكروه، اما العلماء والباحثين المسلمين فأكدو ان حلات
الوفاة التى حدثت لا يمكن تفسيرها على انها لعنة لان ذلك يتعارض وبشكل
مباشر مع العقيدة لإسلامية وفى الوقت نفسه لا يمكن اعتبارها صدفة فالصدفة
لا تتكرر بهذا الشكل وحتما هناك سبب ما قد يتضح مع مرور الأيام وقد كان سر
لعنة الفراعنة



وفسر بعض العلماء "لعنة الفراعنة"

بأنها تحدث نتيجة لتعرض الأشخاص الذين يفتحون المقابر الفرعونية لجرعة
مكثفة من غاز (الرادون) هو أحد الغازات المشعة وهنا يجب أن نتوقف عند عدة
اسأله ما هو الرادون؟ من اين يأتي الرادون؟ وما هى اضرار التعرض للرادون؟



ماهو الرادون؟



الرادون (Radon) (Rn) هو عنصر غازي مشع موجود في الطبيعة وهو غاز عديم
اللون شديد السمية وإذا تكثف فإنه يتحول إلى سائل شفاف ثم إلى مادة صلبة
معتمة ومتلألئة



من اين ياتى؟



والرادون هو أحد نواتج تحلل عنصر اليوارنيوم المشع الذي يوجد أيضًا في
الأرض بصورة طبيعية ولذلك يشبهه العلماء بالوالد بينما يطلقون على نواتج
تحلله التي من بينها الراديوم والرادون بالأبناء



يوجد ثلاثة نظائر مشعة لليورانيوم في التربة والصخور، تتفق جميعها في
العدد الذري، ولكنها تختلف في العدد الكتلي ولقد وجد أن كل العناصر ذات
النشاط الإشعاعي تتحلل بمعدل زمني معين ويطلق على الفترة الزمنية التي
تلزم لكي يتحلل أثناءها نصف الكمية من عنصر مشع معين اسم "فترة عمر النصف"
فمن الطبيعى وجود عنصر الرادون بنسبة كبيرة داخل هذه المقبرة -وغيرها-
التى ظلت مغلقة لاكثر من 53 قرنا من الزمان



ماهى اضرار التعرض للرادون؟



وبالرغم من أن غاز الرادون غاز خامل كيمائيًا وغير مشحون بشحنة كهربائية
فإنه ذو نشاط إشعاعي أي أنه يتحلل تلقائيًا منتجًا ذرات الغبار من عناصر
مشعة أخرى وتكون هذه العناصر مشحونة بشحنة كهربية ويمكنها أن تلتصق بذرات
الغبار الموجودة في الجو، وعندما يتنفسها الإنسان فإنها تلتصق بجدار
الرئتين وتقوم بدورها بالتحلل إلى عناصر أخرى وأثناء هذا التحلل تشع نوعا
من الإشعاع يطلق عليه أشعة ألفا (نواة ذرة لهيليوم) وهي نوع من الأشعة
المؤيّنة أي التي تسبب تأين الخلايا الحية وهو ما يؤدي إلى إتلافها نتيجة
تدمير الحامض النووي لهذه الخلايا ـ DNA - ويكون الخطوة الأولى التي تؤدي
إلى سرطان الرئة



ولكن لحسن الحظ فإن مثل هذا النوع من الأشعة ـ أشعة ألفا ـ عبارة عن
جسيمات ثقيلة نسبيًا وبالتالي تستطيع أن تعبر مسافات قصيرة في جسم الإنسان
أي أنها لا تستطيع أن تصل إلى خلايا الأعضاء الأخرى لتدميرها وبالتالي
يكون سرطان الرئة هو الخطر المهم والمعروف حتى الآن الذي يصاحب غاز
الرادون وتشير التقديرات إلى أنه يتسبب في وفاة ما بين 7 آلاف إلى 30 ألفا
في الولايات المتحدة نتيجة الإصابة بسرطان الرئة



وتعتمد خطورة غاز الرادون على كمية ونسبة تركيزه في الهواء المحيط
بالإنسان وأيضًا على الفترة الزمنية التي يتعرض لها الإنسان لمثل هذا
الإشعاع وحيث إن هذا الغاز من نواتج تحلل اليورانيوم لذا فهو موجود في
التربة والصخور وتكون نسبة تركيزه عالية جدًا في الأماكن الصخرية أو
الحجرية المغلقة مثل أقبية المنازل والمناجم وما شابه ذلك مثل قبور
الفراعنة المبنية في وسط الأحجار والصخور وهذا بالفعل ما وجد عند قياس
نسبة تركيز هذا الغاز في هذه الأماكن وبالتالي يؤدي مكوث الإنسان فترة
زمنية طويلة بها إلى استنشاقه كمية كبيرة من هذا الغاز الذي يتلف الرئتين
ويسبب الموت بعد ذلك



وعلى الرغم من ان هذا التفسير يبدو منطقيا ومقنعا الا انه يطرح عدة
تساؤلات فمثلا لماذا لم ينطبق الامر على كل من دخل المقبرة مثل "كارتر"؟؟؟
ولماذا يقتصر الامر على من دخلو المقبرة فقط وانما امتد لبعض من ساهموا فى
اكتشافها او نقل اثارها دون ان يدخلوا المقبرة وبعد فلا يزال ما تركه لنا
الفراعنة محاطا بهالة من الغموض ولم يستطع العالم -فى عصر الفضاء - فى كشف
إسرارها حتى الآن




مصر . . ام الجزائر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geniuses.darkbb.com/forum.htm
DERO
Geniuses Origin

Geniuses Origin


عدد مشآرڪآتي عدد مشآرڪآتي : 96
آلخٌـ][ـبـٍ][ــ][ـَرةُ آلخٌـ][ـبـٍ][ــ][ـَرةُ : 150103
سجل فيـــ سجل فيـــ : 12/09/2009
عـ^ـمـ^ــ^ـرى عـ^ـمـ^ــ^ـرى : 34
آلآقـآمـة آلآقـآمـة : www.geniuses.darkbb.com
دعاء

الإضافات الجديدة
التوقيت الآن بالقاهرة:
آخر المواضيع بالمنتدى: آخر مواضيع منتديات العباقرة
إعلانات:

مُساهمةموضوع: رد: سر لعنة الفراعنة   الخميس أكتوبر 22, 2009 3:38 am

الاخ العزيز فولدا .. ان كان للموقع وجود فقد قام على كاهلك ... اتمنى من الله لك دوام التميز ودائما للامام ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geniuses.darkbb.com
 
سر لعنة الفراعنة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العبــــاقــرة ::  :: °•( الــغـرائــب و العـــجــائــب )•°-
انتقل الى:  
التسجيل
التسجيل السريع

الاجزاء المشار اليها بـ * مطلوبة الا اذا ذكر غير ذلك
اكتب إسمك (النيك نيم) : *
إيميلك (Example@exaple.com) : *
كلمة السر : *
إكتب كلمة السر مرة آخرى : *

برامج
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
المواضيع الأخيرة

الساعة الان
جميع الحقوق محفوظة لـمنتديات العباقرة
Powered by INVISION ®[GeNIUSES حقوق الطبع والنشر©2010 -2009